العلم يؤكد: الإكثار من شرب القهوة يساعدك على العيش لفترة أطول

العلم يؤكد: الإكثار من شرب القهوة يساعدك على العيش لفترة أطول

1454 مشاهدة

القهوة هي واحدة من المشروبات الأكثر فوائد صحية على هذا الكوكب، فهي أكثر من مجرد سائل ذو لون داكن يحتوي على مادة الكافيين. في الواقع، تحتوي القهوة على المئات من المركّبات المختلفة؛ بعضها له فوائد صحية مهمة جدًا. وقد أظهرت العديد من الدراسات أن الأشخاص الذين يشربون القهوة بانتظام يعيشون لفترة أطول، ويقل لديهم خطر الإصابة بأمراض خطيرة مثل الزهايمر ومرض السكري.

 

القهوة هي مصدر رئيسي لمضادات الأكسدة

عندما يمر الماء الساخن بالقهوة أثناء التخمير، تختلط المواد الموجودة في حبوب البن مع الماء وتصبح جزءًا من الشراب؛ بعض هذه المواد معروفة جيدًا بما في ذلك الكافيين، ولكن هناك المئات من المركبات الأخرى التي لم يحددها العلم بعد. العديد من هذه المركبات هي مضادات للأكسدة تقوم بحماية أجسامنا من التأكسد المرتبط بالجذور الحرة{1} والتي تؤدي إلى تلف الجزيئات في الجسم. وبعيدًا عن الدخول في تفاصيل معقدة، تُعد الأكسدة واحدة من الآليات الكامنة وراء الشيخوخة والأمراض الشائعة مثل السرطان وأمراض القلب. ومن جهة أخرى، يصادف أن تكون القهوة -صدق أو لا تصدق- أكبر مصدر لمضادات الأكسدة في النظام الغذائي، بل وتتفوق على كل من الفواكه والخضروات مجتمعة {2} {3} {4}. فبشربك للقهوة، أنت لا تتناول الكافيين وحسب، بل مجموعة كاملة من المركّبات المفيدة صحيًا؛ بما في ذلك مضادات الأكسدة القوية.

 

تظهر العديد من الدراسات الكبرى أن الناس الذين يشربون القهوة بانتظام يعيشون لفترة أطول من أولئك الذين لا يشربوها بتاتًا

هناك العديد من الدراسات التي أظهرت أن الناس عندما يشربون القهوة، يقل لديهم خطر الوفاة بسبب مجموعة من الأمراض الخطيرة. في عام 2012، نشرت مجلة نيو إنغلاند للطب دراسة رائدة، هي الأكبر من نوعها {5}، حيث أنها أجريت عن استهلاك القهوة لـ 402,260 شخصًا تتراوح أعمارهم بين 50 و 71 عامًا، وكانت النتائج تستحق الذكر؛ فقد تبيّن بعد متابعة أولئك الأشخاص لمدة 12-13 سنة، انخفاض في نسبة الوفاة لدى الأشخاص الذين يشربون القهوة بانتظام بالمقارنة مع الذين لا يشربونها بتاتًا.

 

 

كما نرى من الرسم البياني، كلما ازداد معدل شرب القهوة، قلّت مخاطر الوفاة لدى الخاضعين للدراسة. ويظهر أن أفضل معدل لاستهلاك القهوة هو 4-5 أكواب في اليوم، حيث انخفضت نسب خطر الوفاة لدى الرجال إلى 12%، و 16% لدى النساء. بينما تعاود هذه النسب إلى الارتفاع عند شرب 6 أكواب أو أكثر في اليوم. كما نرى أيضًا، أن الاستهلاك القليل للقهوة (1 كوب في اليوم) قد أدى إلى انخفاض بنسبة 5-6 % في خطر الموت، مما يدل على أن حتى القليل من القهوة له من التأثير ما يكفي. وعلى الرغم من أن هذه الأرقام قد تبدو صغيرة بالنظر إلى مدى انتشار استهلاك القهوة حول العالم بشكل كبير، فإنه من المكن أن تنطبق نتائج هذه الدراسة على الملايين من الأشخاص.

ووجد الباحثون بعد االاطلاع على أسباب الوفاة، أن من يشربون القهوة غالبًا ما تكون أسباب وفاتهم نتيجة الإصابة بعدوى أو حادث، بينما تنخفض نسب الوفاة بسبب أمراض الجهاز التنفسي، السكري، السكتة الدماغية وأمراض القلب.

كما تبيّن أن فوائد القهوة لا تعزى إلى الكافيين فقط، فقد كان لكل من القهوة منزوعة الكافيين والقهوة العادية نفس التأثير تقريبًا.

بطبيعة الحال، ولكون هذه الدراسة دراسة رصدية، ولا يمكنها إثبات أن القهوة تساهم في الحد من مخاطر الوفاة نتيجة الإصابة بالأمراض الخطيرة. إلا أنها تطمئن بأن القهوة جيدة وصحية، على عكس ما هو شائع عنها.

 

تشابه نتائج العديد من الدراسات حول القهوة

لقد تم بالفعل دراسة آثار القهوة على الصحة بشكل شامل للغاية في العقود القليلة الماضية. وقد أظهرت دراستان على الأقل انخفاض نسبة خطر الوفاة المبكرة لدى شاربي القهوة {6} {7}. وبالنظر إلى أمراض معينة، نجد أن من يشربون القهوة لديهم انخفاض كبير في مخاطر الإصابة بأمراض خطيرة كمرض الزهايمر، مرض باركنسون، داء السكري من النوع الثاني، وأمراض الكبد… وهذا على سبيل المثال لا الحصر. {8} {9} {10} {11}. أضف إلى ذلك، هناك أيضا دراسات من جامعة هارفارد تبين أن القهوة قد تجعلك أكثر سعادة، وتقلل من خطر الإصابة بالاكتئاب بنسبة 20% وخطر الانتحار بنسبة 53% {12} {13}.

 

في النهاية، تجدر الإشارة إلى أن القهوة كمشروب، وعلى عكس ما هو شائع عن آثارها السلبية على الصحة، تعد من أن أفضل المشروبات الصحية على كوكب الأرض. ويمكنك القول بأن القهوة لا تضيف سنوات فقط إلى حياتك، بل وتضيف أيضًا حياة لسنواتك.

 

  1. من المعروف بأن الخلية هي لبنة البناء الأساسية يقوم عليها الجسم، و لكن مما تتكون الخلية، إن الخلية تتكون من مجموعة من الجزيئات و التي هي أيضا تتكون إما من ذرة و إحدى أو عدة ذرات بينها روابط كيميائية تجعلها مستقرة، و من المعروف بأن أي ذرة غير مستقرة تسعى دائما لتشكيل روابط من أجل الاستقرار، إن الاستقرار للذرة يعني بأن تمتلك عدد كامل من الالكترونات في مدارها الخارجي,، و تعتبر الجذور الحرة ذرات غير مستقرة تسعى لسرقة الالكترونات من ذرات أخرى أو جزيئات.
    تنشأ الجذور الحرة كما تم ذكره سابقاً بسبب العمليات الحيوية الطبيعية داخل الجسم، و من بين هذه العمليات الأيض و مهاجمة جهاز المناعة للفيروسات و البكتيريا، و بما أن الجذور الحرة ذرات و جزيئات غير مستقرة فإنها تسعى بأي طريقة للاستقرار و لكن عن طريق سرقة الالكترونات و ليس مشاركتها، و بالتالي فأنها عندما تهاجم أي جزيء مستقر و تسرق أحد الالكترونات فأن الجزيء نفسه يصبح جذر حر و بالتالي فإنه يهاجم جزيء أخر مستقر و هكذا يتنج سلسلة من التفاعلات السلبية و التي تتسبب بتشوه الخلايا و تلفها.[]
  2. Intakes of Antioxidants in Coffee, Wine, and Vegetables Are Correlated with Plasma Carotenoids in Humans[]
  3. Coffee and cardiovascular disease: In vitro, cellular, animal, and human studies[]
  4. Contribution of beverages to the intake of lipophilic and hydrophilic antioxidants in the Spanish diet.[]
  5. Association of Coffee Drinking with Total and Cause-Specific Mortality[]
  6. The Relationship of Coffee Consumption with Mortality[]
  7. Effect of coffee consumption on all-cause and total cancer mortality: findings from the JACC study.[]
  8. Does caffeine intake protect from Alzheimer’s disease[]
  9. A meta‐analysis of coffee drinking, cigarette smoking, and the risk of Parkinson’s disease[]
  10. Coffee, Decaffeinated Coffee, and Tea Consumption in Relation to Incident Type 2 Diabetes Mellitus[]
  11. Coffee, cirrhosis, and transaminase enzymes.[]
  12. Coffee, Caffeine, and Risk of Depression Among Women[]
  13. A Prospective Study of Coffee Drinking and Suicide in Women[]
شارك هذه الصفحة مع أصدقاءك

اترك تعليقًا

Your email address will not be published.

السابق

Gender in Coffee.. وثائقي يعرّفك أكثر على الجانب الإنساني في عالم القهوة

التالي

ايرنا كنوتسن .. الأم الروحية للقهوة المختصة